«أطباء بلا حدود»: لا طعام ولا مراحيض في مراكز الإيواء بليبيا

قالت منظمة «أطباء بلا حدود» إن المهاجرين «يعيشون ظروفًا غير إنسانية من دون مرافق صحية، وحيث لا يتوفر للشخص في بعض المراكز أكثر من نصف متر مربع».

وأشارت في بيان نشرته «فرانس برس»، الأربعاء، إلى «الظروف البائسة التي يعانيها المهاجرون وطالبو اللجوء في مراكز الإيواء في ليبيا»، داعية إلى «إنهاء احتجازهم التعسفي غير المحدد زمنيًّا».

وأضافت المنظمة، التي توفر عيادات متنقلة في سبعة مراكز للمهاجرين في طرابلس ومحيطها، «إن المعتقلين لا يحصلون على الطعام ولا على المياه الصالحة للشرب ولا المراحيض».

وتطالب المنظمة السلطات الليبية بالإفراج عن الحوامل ومَن لديهن مواليد صغار، والأطفال والقاصرين والمعوقين أو مَن يعانون مشكلات صحية جسيمة.

المزيد من بوابة الوسط