إحياء اليوم العالمي للغة العربية في بني وليد

أقامت منظمة طلائع الأمل للشباب والتنمية بمدينة بني وليد، اليوم الأحد، احتفالية بمسرح كلية الآداب بعنوان «لغتنا رمز حضارتنا» بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية الذي يصادف الثامن عشر من ديسمبر في كل عام.

وتناولت الاحتفالية حاضر اللغة العربية وماضيها، في ظل التغيرات والتحولات العميقة التي تعيشها هذه اللغة والبلدان الناطقة بها.

وقال رئيس منظمة طلائع الأمل المنظمة للاحتفالية أمبارك الطاهر البرغوثي: «إن اللغة العربية أساس ركين من أسس هويتنا الوطنية ووجودنا وبقائنا وتطورنا، وشرف لنا، فقد نزل بها أشرف الكتب وختمت بها أجل الرسالات، لذلك فإن منظمة طلائع الأمل تبذل جهودًا كبيرة لخدمة اللغة العربية وتضمين ذلك في برامجها ومشروعاتها ومبادراتها في كل عام».

وذكر البرغوثي لـ«بوابة الوسط» أن اليوم العالمي للغة العربية «يضيف الكثير للغة»، مؤكدًا أنه «أصبح بمثابة اللقاءات الدورية السنوية للمجمعات اللغوية والجامعات والمراكز والمهتمين، حيث يتباحثون أمور اللغة وسبل تطويرها».

يشار إلى أن منظمة اليونسكو قررت العام 2012 تخصيص يوم الثامن عشر من ديسمبر يومًا عالميًا للغة العربية.

المزيد من بوابة الوسط