قوة الردع تحرر طفلاً وتلقي القبض على عدد من خاطفيه

أعلنت قوة الردع الخاصة، مساء اليوم الأربعاء، تحرير طفل تعرض للخطف قبل 9 أيام، وإلقاء القبض على عدد من خاطفيه، الذين نقلوه إلى منطقة ورشفانة جنوب غرب العاصمة طرابلس.

وقالت قوة الردع الخاصة عبر صفحتها على موقع «فيسبوك» إنها حررت «الطفل علام العجيل البالغ من العمر 12 سنة تقريبًا والمخطوف لمدة 9 أيام» وأكدت «القبض على خمسة أشخاص من أفراد العصابة التي قامت بخطفه ونقله لمنطقة ورشفانة».

وأوضحت أن خاطفي الطفل «قاموا بابتزاز أهله وطلب مبلغ مالي 300 ألف دينار مقابل حريته». مشيرة إلى أنه «بعد التحري عن هذه العصابة تم القبض عليهم يوم أمس، ومعرفة مكان الطفل الذي كان في منطقة ورشفانة عند شخص يدعى مروان الجعيدي الذي لاذ بالفرار فور سماعه بعملية القبض».

وذكرت قوة الردع الخاصة أن تحرير الطفل علام العجيل جرى «بالتعاون مع الخيّرين في ورشفانة من كتيبة عبدالحميد الهمالي وكذلك عبدالباسط عريبي»، مبينة أنه «تمت مداهمة المكان وتحرير الطفل بعد هروب باقي أفراد العصابة».

ونوهت قوة الردع الخاصة عبر صفحتها على موقع «فيسبوك» إلى أنها ستنشر لاحقًا صورًا وفيديو «وتفاصيل أكثر عن العصابة» المتورطة في خطف الطفل علام العجيل في وقت لاحق.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط