بعد إنقاذهم أمام سواحل ليبيا.. وصول 858 مهاجرًا إلى إيطاليا

وصل إلى السواحل الإيطالية، الأربعاء، السفينة «داتّيلو» على متنها 858 مهاجرًا، كان خفر السواحل الإيطالي أنقذهم قبل ثلاثة أيام قبالة الساحل الليبي.

وقالت مصادر أمنية إيطالية إن «عمليات إنزال 858 مهاجرًا من على متن السفينة (داتّيلو)، والذين وصلوا إلى كالياري بعد ظهر أمس، انتهت عند الخامسة من صباح الأربعاء».

وأضافت المصادر لوكالة «آكي» الإيطالية أن «السفينة التابعة لقوات خفر السواحل كانت أنقذت المهاجرين قبل ثلاثة أيام قبالة الساحل الليبي، فضلاً عن انتشال ست جثث لنساء، وأن المهاجرين تم إنزالهم من على متن السفينة واستقبالهم في المرفأ لإجراءات التعرف على هوياتهم التي لا تزال مستمرة».

وذكرت أنه «تم كشف هوية اثنين من المهربين وهما قيد التوقيف الآن، لكن من المتوقع أن يتم التعرف على المزيد من المهربين في الساعات القادمة مع شهادات الناجين من حادث غرق السفينة».

وأشارت المصادر إلى أن «القوات الملتزمة بالاستقبال والتحقيق شملت الشرطة والتحقيق الجنائي ودائرة الهجرة وقوات الدرك والشرطة المالية والإطفاء»، مبينة أن «المهاجرين الذين تم تحديد هوياتهم سينقلون إلى مراكز الاستقبال في سردينيا، حيث سيبقى منهم على الجزيرة 558، بينما سيتم نقل الـ300 الآخرين إلى مراكز استقبال أخرى في البلاد».