«المجلس الأعلى بالواحات» يستنكر الهجوم على الهلال النفطي

استنكر المجلس الأعلى لحوض النفط والغاز والمياه بالواحات الهجوم الذي تعرضت له الموانئ والمنشآت بمنطقة الهلال النفطي فجر الأربعاء الماضي.

وقال المجلس في بيانًا أصدره الجمعة «نستنكر الهجوم على الهلال النفطي من قبل الخارجين عن القانون من بقايا تنظيم القاعدة ومايسمى سرايا تحرير بنغازي لتدمير ماتبقى من اقتصاد متمثل في قوت اللليبيين من نفط وغاز».

وأشار المجلس الذي يمثل مناطق «مرادة وزلة واوجلة و جالو و اجخرة و تازربو و الكفرة » أنه رغم الظروف التى يمر بها الوطن من «ممحاكات سياسية وعدم استقرار أمني وضيق العيش على المواطن وتدهور الوضع الاقتصادي» إلا أنه يعلن تمسكه بـ«الشرعية المتمثلة في البرلمان والمؤسسات المنبثقة عنه ودعمنا الكامل للجيش الليبي وقيادتة الحكيمة».

وتعرضت منطقة الهلال النفطي إلى هجوم مسلح فجر الأربعاء الماضي حيث أفادت مصادر طبية وعسكرية بمقتل أربعة جنود من الجيش الليبي وإصابة ثمانية آخرين، كما أوضحت المصادر لـ«بوابة الوسط» أن «شهداء الواجب هم: الجنود فرج العرفي وناجي الفرجاني التابعان للكتيبة (304 مشاة) من سكان مدينة أجدابيا، وفرج الهمالي ومهنى أبورميلة القذافي التابعان لغرفة عمليات سرت الكبرى وهما من مدينة سرت».

وأضافت ذات المصادر أن الجرحى إصاباتهم بسيطة وجرى نقلهم إلى إحدى المستشفيات لتلقي الخدمات والرعاية الصحية اللازمة، مشيرة إلى أن بعضهم عاد إلى ميادين القتال.

وأكدت المصادر مقتل ثمانية من القوات المهاجمة جرى نقل جثامينهم إلى مستشفى رأس لانوف، منوهة إلى أن الوضع بمنطقة الهلال النفطي الآن يسوده الهدوء الحذر والترقب وإعلان حالة النفير القصوى.

كلمات مفتاحية