الناطق باسم مجلس النواب ينفي إقالة العريبي والمغربي

نفى الناطق باسم مجلس النواب إقالة رئيس لجنة الطاقة والموارد الطبيعية عيسى العريبي ورئيس لجنة الخارجية والتعاون الدولي ادريس المغربي، مشيراً إلى أنهم يمارسون عملهم والمهام المناطة بهم في رئاسة لجنة الطاقة والموارد الطبيعية ولجنة الخارجية والتعاون الدولي.

وقال الناطق باسم مجلس النواب عبد الله بليحق في تصريح نشره الموقع الرسمي لمجلس النواب الأربعاء أنه بناء على طلب مقدم من غالبية أعضاء اللجنتين «وهما أصحاب الحق وفقاً للنظام الداخلي لمجلس النواب في تغيير وانتخاب رئيس اللجنة ، وهو إجراء إداري يتم بأي لجنة نوعية من لجان المجلس ، وجهت رئاسة المجلس للجنتين بتحديد موعد لاجراء اعادة الانتخاب».

وأضاف بليحق «من حق أي عضو باللجنة الترشح لرئاسة اللجنة بما في ذلك رئيس اللجنة السابق»، مشيراً إلى استمرار أعضاء المجلس عيسى العريبي و ادريس المغربي ممارسة مهامهم إلى حين إجراء إعادة الانتخاب لرئاسة لجنة الطاقة والموارد الطبيعية ولجنة الخارجية والتعاون الدولي.

من جانبه قال النائب الأول لرئيس مجلس النواب، امحمد شعيب، إن اعتماده الطلب المقدم من كل من أعضاء لجنة الطاقة والموارد الطبيعية وأعضاء لجنة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، بإعادة انتخاب رئيسي كل من اللجنتين «هو إجراء إداري وتنظيمي بناء على رغبة أغلبية أعضاء كل لجنة بموجب مذكرتين أُحيلتا لرئاسة المجلس، وأن الأمر لا يعدو أن يكون إلا مجرد دعوة لإجراء انتخابات».

وأضاف شعيب في تصريح إلى «بوابة الوسط» أمس الأربعاء: «ليس من حق رئاسة البرلمان تعليق رئاسة اللجنة ولا أن تعيد انتخابها، وإنما ذلك من حق أغلبية أعضاء اللجنة كما هو وارد في المادة 26 من النظام الداخلي للمجلس».

ودعا النائب الأول لرئيس مجلس النواب امحمد شعيب «كل من أساء فهم الإجراء إلى تحري الدقة حرصًا على وحدة المجلس وانسجامه».

كما دعا الخطابان الموقعان من مساعد مقرر مجلس النواب صباح جمعة محمد، اللذان اطلعت عليهما «بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، أعضاء لجنتي الطاقة والموارد الطبيعية، والشؤون الخارجية والتعاون الدولي بالمجلس إلى «تحديد موعد إعادة انتخاب رئاسة» اللجنتين.

المزيد من بوابة الوسط