الوضع في ليبيا والهجرة بأجندة «بنلوكس» في تونس والجزائر

يرتقب أن يحل اليوم الثلاثاء رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشيل في الجزائر، في مهمة لتحريك ملف تبادل المعلومات بين البلدين لمكافحة الإرهاب والتصدي لظاهرة عودة المقاتلين الأجانب، بعد تدهور الأوضاع في ليبيا وسورية والعراق.

وحسب مصدر دبلوماسي جزائري فإن شارل ميشيل كان مع نظيره الهولندي مارك روتا، ورئيس وزراء لوكسمبورغ زافييه بيتل، في زيارة إلى تونس استغرقت يومين ضمن ما يسمى «مهمة بنلوكس»، -نسبة إلى اتحاد يجمع الدول الثلاث- وسيكون محور جولته إلى الجزائر إعادة المهاجرين الجزائريين غير الشرعيين والمقيمين بصورة غير قانونية، وكذلك تبادل المعلومات فيما يخص مكافحة الإرهاب في البلدين، بعد تدهور الأوضاع في ليبيا وسورية والعراق.

ولفت شارل ميشيل الأنظار إلى أهمية التنسيق في المسائل الأمنية، في كلمة خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مساء الاثنين مع نظيره التونسي يوسف الشاهد بالعاصمة التونسية. مشيرًا إلى تزايد أعداد التونسيين المتطرفين الذين يحاربون تحت لواء تنظيم «داعش» في سورية والعراق، وقال إنه «يتراوح بين ثلاثة إلى ستة آلاف مقاتل تونسي، وعلينا ألا ننسى كذلك أن تونس تشترك في حدودها مع جارتيها ليبيا والجزائر، بكل ما تعانيه الدولتان الآن من وجود للتنظيم في مدينة سرت الليبية، ولجماعات إرهابية في الجبال والصحراء الجزائرية» وفق ما نقل موقع «24» الإخباري الإماراتي.

ميشيل: تزايد أعداد التونسيين المتطرفين الذين يحاربون تحت لواء تنظيم «داعش»

في المقابل يسعى رئيس الوزراء البلجيكي لإطلاق الحوار مع السلطات الجزائرية، بشأن إعادة قبول رعاياها من المهاجرين غير الشرعيين المتواجدين على الأراضي البلجيكية. ولا يتوقع أن يجري إبرام أي اتفاق بهذا الشأن بين بلجيكا والجزائر خلال هذه الزيارة، ووفقًا لوزير الهجرة واللجوء، ثيو فرانكن، الذي يرافق ميشيل في زيارته للجزائر: «يجب التقدم على هذا المسار».

تنسيق بنلوكس مع تونس حول ليبيا
وقبل توجهه إلى الجزائر، التقى الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي الاثنين رؤساء وزراء كل من هولندا وبلجيكا ولوكسمبورج على هامش قمة دول «بنلوكس» التي تستضيفها تونس يومي 5 و6 ديسمبر الجاري، حيث تم بحث الأوضاع في ليبيا وضرورة إيجاد حل سلمي للأزمة الليبية.

وقالت الرئاسة التونسية في بيان أمس الاثنين إن الرئيس السبسي رحب باستضافة بلاده هذه القمة، واعتبرها مبادرة تحمل رسالة دعم وثقة قوية لتونس ولتجربتها الديمقراطية الفريدة من نوعها، وذكر بيان الرئاسة التونسية أن اللقاء تناول عددًا من المسائل ذات الاهتمام المشترك من بينها الوضع في ليبيا، وضرورة تكثيف الجهود وتنسيق المواقف لإيجاد حلّ سياسي ينهي الأزمة الليبية وتدعيم قيم التسامح والحوار في حوض المتوسط.

واتحاد دول «بنلوكس» تأسس كاتحاد اقتصادي العام 1944 بين ثلاث ممالك في أوروبا الغربية، وهي بلجيكا وهولندا ولوكسمبورج، وتم توقيع الاتفاق بين الممالك الثلاث في المنفى في لندن العام 1944، وتم تفعيل الاتفاق العام 1947.