قسم العيون يباشر إجراء العمليات الجراحية بمركز طبرق الطبي

قال الدكتور إبراهيم مؤمن أحد أطباء قسم العيون بمركز طبرق الطبي إن القسم سيباشر إجراء العمليات الجراحية بعد توقفها في شهر أكتوبر الماضي بسبب أعمال الصيانة لغرف العمليات والبدء في تعقيمها، رغم نقص الإمكانيات.

وأوضح مؤمن لـ«بوابة الوسط»، اليوم الاثنين، أن قسم العيون بمركز طبرق الطبي يضم عدة أجهزة هي جهاز فحص المصباح الشقي لفحص العين، وجهاز فحص قاع العين، وجهاز فحص ضغط العين، وجهاز فحص وتصوير قاع العين، وجهاز قياس العدسة داخل العين.

وأشار مؤمن إلى أن أجهزة أخرى مهمة في القسم تعاني من الأعطال، هي جهازا ليزر للشبكية لأمراض السكر، وجهاز ليزر للعدسة، وجهاز شفط المياه البيضاء، مضيفًا أن القسم ينقصه أيضًا جهاز تصوير قاع العين الصورة المقطعية وجهاز المجال البصري للمياه الزرقاء.

وذكر مؤمن أنه في حال توفر هذه الأجهزة وصيانة الأعطال فإن القسم سيعمل بصورة صحيحة وسيوفر على المواطن مشاق السفر لدول الجوار ودفع مصاريف باهظة في العيادات الخاصة. مناشدًا جهاز الإمداد الطبي ووزارة الصحة بضرورة العمل على توفير النواقص.

وعن العمليات التي تم إجراؤها بالقسم أكد مؤمن أنه خلال فترة تسعة أشهر قبل توقف العمليات «أجرينا 225 عملية ما بين صغرى وكبرى»، مبينًا أنه «من المفترض أن يكون التعقيم بدقة قبل العملية وبعدها وتغيير يومي للمرضى والأدوات وكذلك أدوات التعقيم حتى لا يحدث تلوث وتنتشر البكتريا».

يشار إلى أن إدارة مركز طبرق الطبي طالبت جهاز الإمداد الطبي ووزارة الصحة بالحكومة الموقتة بضرورة دعم المركز بالأدوية والمعدات والمستلزمات الطبية لأنه يعمل على نطاق واسع من إمساعد شرقًا إلى المرج غربًا حتى الجغبوب جنوبًا.

المزيد من بوابة الوسط