تصاعد حدّة الاشتباكات وقفل طريق المطار بطرابلس

تصاعدت حدّة الاشتباكات المسلّحة في العاصمة طرابلس، حيث أغلق مسلحون طريق المطار بالحاويات، كما سمع اطلاق نار كثيف في منطقة زاوية الدهماني وسط طرابلس وقفل الشوارع المؤدية الى المنطقة.

وقال أحد سكان العاصمة في اتّصال بـ«بوابة الوسط» إن حالة من الذعر تسود المنطقة ، وإنه سمع صراخ نساء وأطفال جراء شدة القصف المتبادل بين المجموعات المسلحة، غير أنه لم ترد حتى الآن أي معلومات عن وقوع خسائر.

كما تتواصل الاشتباكات المسلّحة في محيط فندق ريكسوس بمنطقة باب بن غشير بالعاصمة طرابلس، حيث قال سكان في العاصمة لـ«بوابة الوسط» انهم يسمعون دوي انفجارات وقصف قوي وأصوات تبادل لإطلاق نار كثيف بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة والثقيلة.

ودعا مجلس النواب الجماعات المسلحة بالعاصمة طرابلس إلى الخروج خارج المدينة، كما ناشد رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح، الحكماء في طرابلس والمنطقة الغربية إلى سرعة التدخل للحفاظ على المدنيين والممتلكات العامة والخاصة.

وتشهد مدينة طرابلس منذ أسابيع حالة من التوتر والاستنفار بين المجموعات المسلحة المنتشرة في المدينة، تزايد الاحتكاك بين هذه المجموعات بسبب اتهامات متبادلة بعمليات قتل وخطف بين تلك المجموعات، ويخشى كثيرون من توسع رقعة الاشتباكات الجارية الآن مع لجوء كل الأطراف إلى تحالفات مع مجموعات مسلحة أخرى، مما ينذر بانفجار الوضع في العاصمة برمتها.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط