كوبلر يبحث مع شعيب تنفيذ الاتفاق السياسي

قال رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا مارتن كوبلر الثلاثاء إنه اجتمع بالنائب الأول لرئيس مجلس النواب امحمد شعيب في مدينة طبرق شرق ليبيا.

وأضاف كوبلر في تغريدة عبر حسابه الشخصي بموقع «تويتر» أنه ناقش مع شعيب الخطوات المقبلة لتنفيذ الاتفاق السياسي ودور مجلس النواب.

وكان النائب الأول لرئيس مجلس النواب، امحمد شعيب، قال إن المجلس منخرط في حوار سياسي وطني لمعالجة الانسداد السياسي، مشيرًا إلى أن المجلس لم يتمكن من عقد جلسته لهذا السبب الاثنين.

وقال شعيب في مقطع شريط فيديو نشر على صفحات التواصل الاجتماعي «فيسبوك» الاثنين: «إن أعضاء مجلس النواب لم يتمكنوا اليوم من عقد جلسة بسبب انشغال الأعضاء في حوار سياسي لمعالجة الانسداد السياسي الموجود في البلاد»، مضيفًا: «أنه يتمنى أن تشهد الأيام المقبلة حوارًا صريحًا من أجل الخروج من الأزمة السياسية».

وكان عضو مجلس النواب زياد دغيم كشف لـ«بوابة الوسط» الاثنين عن أن النائب الأول لرئيس مجلس النواب، امحمد شعيب، جرى اقتراح اسمه على المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر ليختار الفريق الذي يمثل النواب الداعمين اتفاق الصخيرات، حيث قال: «عرضنا على المبعوث الأممي أن يقوم رئيس مجلس النواب عقيلة صالح باختيار الأعضاء الرافضين الاتفاق، ويقوم نائبه إمحمد شعيب باختيار الداعمين له، كما يقوم رئيس المجلس الأعلى للدولة بالغرب والشرق باختيار الأعضاء التابعين لهم، وأخيرًا يقوم رئيس المؤتمر الوطني العام باختيار الأعضاء التابعين له».