القاهرة تحاكم «خلية إرهابية» شاركت في «ذبح الأقباط» بليبيا

كشفت نيابة أمن الدولة العليا المصرية أن عددًا من المتهمين العشرين بتكوين «خلية إرهابية» في محافظة مرسى مطروح قالوا إن ذبح الأقباط في مدينة سرت العام الماضي كان الهدف منه استدراج الجيش المصري لقتال تنظيم «داعش» في ليبيا، وفقًا لجريدة «الشروق» المصرية.

ووفقًا لما نشرته الجريدة، الاثنين، فإن تحقيقات النيابة أكدت «أن المتهمين التحقوا بمعسكرات تدريبية تابعة للتنظيم في ليبيا وسورية وتلقوا تدريبات عسكرية».

وأكدت التحقيقات مشاركة عدد منهم في ارتكاب جريمة ذبح 21 قبطيًّا مصريًّا من العاملين في ليبيا، وهي الجريمة التي قام التنظيم بتصويرها والإعلان عنها في شهر فبراير من العام الماضي.