حملات رش للقضاء على الحشرات المسببة لمرض اللسان الأزرق ببني وليد

تشهد مدينة بني وليد هذه الأيام حملات رش بالمبيدات والأدوية للقضاء على الحشرات المسببة لمرض اللسان الأزرق الذي يصيب المواشي؛ مما يسبب خسائر كبيرة للمربين.

وطالب مربو وتجار المواشي في بني وليد عبر «بوابة الوسط»، اليوم الاثنين، المركز الوطني للصحة الحيوانية تشكيل لجنة خاصة بالرصد والتقصي عن المرض في الأماكن المشتبه بظهور بؤر المرض ومكافحة الحشرة الناقلة للفيروس.

كما طالب بعض التجار والمربين بإقامة ندوات إعلامية إرشادية عبر الإذاعات المحلية بالمدينة لتوعية المربيين بأعراض المرض، وطرق مكافحته والتواصل مع الفرق المختصة.

ومرض اللسان الأزرق هو مرض وبائي يصيب الأغنام والأبقار، ويسببه فيروس ينتقل عن طريق الحشرات والمرض ذو أصول أفريقية خاصة في المناطق الاستوائية، لكنه منتشر الآن في كل أنحاء العالم، ويؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الحيوان المصاب، وإصابته بالخمول وفقدان الشهية وزيادة إفرازات الأنف واللعاب.