مصادر محلية تؤكد مقتل القيادي في تنظيم القاعدة «أبو طلحة الليبي» شمال سبها

أكدت مصادر محلية مقتل القيادي في تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، عبدالمنعم بلحاج الحسناوي، والمكني «أبو طلحة الليبي» جراء القصف الجوي بمنطقة القرضة شمال مدينة سبها، والذي أسفر عن مقتل ستة أشخاص أجانب كانوا معه في أحد المنازل المستأجرة بالقرب من مقبرة القرية وفقًا للمصادر ذاتها.

وأضافت المصادر تعرض منزلين منذ قليل لقصف طيران حربي في منطقة القرضة، مشيرة إلى صوت طيران منخفض في قرى برقن القرضة براك قرب وادي الشاطئ 70 كلم شمال مدينة سبها.

يذكر أن وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) رصدت هروب عشرات من عناصر تنظيم «داعش» من مدينة سرت، جراء العمليات العسكرية لقوات «البنيان المرصوص» وشرعت في وضع خطط لتوسيع نطاق الضربات الجوية لتعقب هؤلاء المقاتلين ومنعهم من إعادة التمركز في مناطق أخرى، وفق ما نقل تقرير أعدته جريدة «واشنطن بوست».

وكانت طائرات حربية أميركية وجهت ضربات مماثلة استهدفت قياديين في تنظيم «داعش» في كل من درنة وإجدابيا وصبراتة وسرت.