إطلاق سراح الإعلامي عماد شيكة بعد شهر من خطفه

أطلقت مجموعة مسلحة صباح أمس الاثنين سراح الإعلامي عماد شيكة بعد شهر كامل من خطفه، من منزله بمدينة العزيزية جنوب غرب العاصمة الليبية طرابلس.

وقال مصدر مقرب من عائلة شيكة لـ«بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، إن المجموعة المسلحة «الخارجة عن القانون تمتهن أعمال الخطف دون وجود أي رادع لتلك المجموعات التي عاثت في الأرض فسادًا، وتطالب بفدية مالية مقابل إطلاق سراح المخطوفين».

وأوضح المصدر أن شيكة حالته الصحية مستقرة على الرغم من مرور شهر على خطفه وظروف الاحتجاز التي عاشها، دون ذكر أي تفاصيل إضافية حول عملية إطلاق سراحه أو ما إذا كان ذووه دفعوا فدية مالية مقابل إطلاق سراحه.

يذكر أن مجموعة مسلحة اقتحمت منزل شيكة بمدينة العزيزية في 8 أكتوبر الماضي واقتادته بقوة السلاح إلى جهة غير معلومة، ولم يعرف مصيره إلا بعد إطلاق سراحه.

وكانت مؤسسات المجتمع المدني ورشفانة قد ناشدت جميع الجهات بإطلاق سراح الإعلامي عماد شيكة مراعاة للمبادئ الإنسانية.

المزيد من بوابة الوسط