الغرياني يدعو الليبيين للخروج في مظاهرات ويطالب الثوار بحمايتها

دعا المفتي السابق، الشيخ الصادق الغرياني، الليبيين إلى الخروج في مظاهرات سلمية مطالبًا الثوار بـ«أن يحموا ظهور المتظاهرين ولا يسمحوا بالاعتداء عليهم».

وقال الغرياني خلال برنامج «الإسلام والحياة» بقناة «التناصح»، أُذيع مساء الأربعاء: «ليس هناك عصا سحرية تصد الأذى عنكم، عليكم الخروج في ثورة جديدة سلمية لترضخ الدنيا لإرادتكم، وعلى الثوار أن يحموا ظهور المتظاهرين ولا يسمحوا بالاعتداء عليهم».

وأشار الغرياني إلى «أن المواطن المغلوب على أمره يطحن مع القمامة كما حدث في المغرب، وفي الوقت ذاته نجد فتاوى تحذر الناس من الخروج للمطالبة بحقوقهم».

وطالب المفتي السابق من سماهم الثوار بـ«أن يعتبروا أنفسهم في بداية الثورة فيضموا صفوفهم ويشكلوا غرفة أمنية لحماية العاصمة».

وسبق المفتي السابق الصادق الغرياني أن دعا في شهر يوليو الماضي مَن سمّاهم «الثوار» إلى التوقف عن حماية المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني في طرابلس، خاصة «ثوار» سوق الجمعة؛ حيث قال الغرياني «أطلب من جميع الثوار، خاصة ثوار سوق الجمعة بالحفاظ على الثورة وعدم حراسة هذه الحكومة».

وأضاف: «أدعو كل مَن أعان في إدخال حكومة الوصاية إلى الرجوع إلى الجادة»، معتبرًا أن المجلس الرئاسي يدعم «الأجنبي وحفتر وعصابته ومَن يقاتلون معه ويدينون سرايا الثوار الذين يدافعون عن بنغازي ودرنة ويصفونهم بالإرهاب».

المزيد من بوابة الوسط