مليون دولار مساعدات لمنظمة الهجرة الدولية بليبيا

قدم مكتب المساعدة الخارجية في حالات الكوارث التابع للوكالة الأميركية للتنمية مساعدات بقيمة مليون دولار لمنظمة الهجرة الدولية في ليبيا لمساعدة أسر النازحين من مدينة سرت.

وذكرت منظمة الهجرة الدولية، في بيان نشرته أمس الجمعة على موقعها الإلكتروني، أن المساعدات تقدم من خلال برامج لمدة 12 شهرًا، على أن تحصل 1240 عائلة (6200 شخص) على مساعدات إنسانية مباشرة.

وأوضحت أنها ستقدم مساعدات متنوعة مصممة خصيصًا وفق احتياجات كل شخص وكل أسرة، تتضمن إعادة التوطين ومستلزمات للنظافة وملابس للشتاء وأدوات مطبخ، وتعد أدوات الملابس والفرش من أكثر المستلزمات احتياجًا، خاصة مع اقتراب فصل الشتاء، وهي مستلزمات لا تستطيع معظم العائلات الحصول عليها بسبب غلاء الأسعار وقلة التوزيع.

وقال السفير الأميركي إلى ليبيا، بيتر بود، إن «التمويل الجديد الذي تقدمه الوكالة الأميركية للتنمية لمنظمة الهجرة يوفر الإمدادات الإنسانية لآلاف الرجال والسيدات والأطفال الذين اضطروا لمغادرة مدينة سرت نتيجة العمليات العسكرية التي تشهدها المدينة».

وقدرت البيانات الأخيرة لمنظمة الهجرة الدولية أعداد النازحين في ليبيا بـ348 ألف شخص، جراء العمليات العسكرية والمعارك وأعمال العنف التي تشهدها مناطق متفرقة داخل الدولة.

وحذرت المنظمة من تأثر المدنيين والمجتمعات المحلية بشكل سلبي نتيجة استمرار الصراع المسلح وحالة عدم الاستقرار، خاصة في مدن مثل طرابلس ومصراتة وبنغازي ومدن أخرى تشهد تصعيدًا في أعمال العنف مثل مدينة سرت، مما يترك المدنيين في حاجة ماسة للمساعدات الإنسانية.

المزيد من بوابة الوسط