لافروف وكيري يبحثان هاتفيًا الوضع في ليييا

أجرى وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف اتصالاً هاتفيًا بنظيره الأميركي جون كيري، لمناقشة الوضع في ليبيا وسورية واليمن والعلاقات بين البلدين.

ونقلت قناة «روسيا اليوم» الفضائية عن بيان لوزارة الخارجية الروسية أن «وزيري الخارجية بحثا تطورات الوضع في ليبيا وسُبل حل الأزمة بها».

وذكرت الوزارة أن الوزيرين واصلا إلى جانب الوضع في ليبيا واليمن مناقشة سُبل حل النزاع السوري، بما في ذلك الأوضاع في حلب، وأيضًا مسائل منفصلة في العلاقات الثنائية المطروحة على جدول الأعمال.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أكد أن بلاده لا تخطط للتدخل العسكري في ليبيا أو العراق أو أي بلد آخر في الشرق الأوسط غير سورية، بحسب ما نقلت عنه «رويترز».

وجاءت تصريحات بوتين، خلال كلمة له خلال الاجتماع السنوي لمنتدى النقاش الدولي «فالداي» المنعقد في سوشي جنوب روسيا الخميس، ردًا على سؤال إن كانت روسيا تنوي التدخل في العراق أو ليبيا بنفس الطريقة التي تدخلت بها في سورية ردًا على الحضور قائلاً «لا نحن لا نخطط لذلك بأي حال».

وقال مسؤول أميركي كبير، أمس الجمعة، إن اجتماعًا بشأن ليبيا سيعقد في واشنطن الأسبوع المقبل سعيًا «لإنهاء الجمود السياسي في البلاد». في ما يُعقد بعد غدٍ الاثنين اجتماع وزراء الخارجية الذي دعت إليه بريطانيا والولايات المتحدة.

وأضاف المسؤول الكبير بوزارة الخارجية الأميركية لـ«رويترز»، قبل وصول وزير الخارجية جون كيري إلى لندن، «الهدف في لندن هو أن نرى ما إذا كان بوسعنا إحراز بعض التقدم وتجاوز جمود الموقف الذي يحول دون قيام الحكومة بما يتعين أن تقوم به».