معيتيق يطالب بإقامة ندوة موسعة للجهات المختصة حول الهجرة غير الشرعية

طالب نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، أحمد معيتيق، بضرورة إقامة ندوة موسعة حول ظاهرة الهجرة غير الشرعية في ليبيا بمشاركة جميع الجهات ذات الاختصاص والمنظمات الدولية.

جاء ذلك خلال ورشة العمل التي نظمها مكتب الدراسات والسياسات السكانية بمجلس التطوير الاقتصادي والاجتماعي، اليوم الثلاثاء، لاستعراض نتائج دراسة أعدها المكتب حول ظاهرة الهجرة غير الشرعية في ليبيا، بحسب ما نشرته إدارة الإعلام والتواصل بمجلس الوزراء عبر صفحتها على موقع «فيسبوك».

وحضر الورشة إلى جانب معيتيق، وأمين عام مجلس التطوير الاقتصادي والاجتماعي فضيل الأمين، وعدد من الخبراء المهتمين بظاهرة الهجرة غير الشرعية في ليبيا.

وطالب معيتيق خلال كلمته في الورشة بضرورة «إقامة ندوة موسعة تشمل جميع الجهات ذات الاختصاص، وبمشاركة المنظمات الدولية المهتمة بهذا الشأن لاطلاعهم على حجم المعاناة التي تتكبدها الدولة الليبية نتيجة توافد المهاجرين غير الشرعيين على أراضيها، والآثار السلبية على المجتمع الليبي جراء هذه الظاهرة».

وتخلل الورشة عرض ضوئي يوضح نبذة عن الدراسة التي أعدها مجلس التطوير الاقتصادي والاجتماعي بخصوص العمالة الوافدة غير الشرعية في ليبيا، والآثار الاجتماعية والاقتصادية والأمنية والصحية للمهاجرين وخطورتها على المجتمع الليبي والجوار الإقليمي والدولي، وباعتبارها من القضايا الأساسية ذات الأولوية في الشأن الليبي خلال المرحلة الراهنة، وحجم تداعياتها السلبية على مختلف الأصعدة.