الجامعة العربية تستضيف اليوم اجتماعًا ثلاثيًّا حول ليبيا

تستضيف جامعة الدول العربية، اليوم الثلاثاء، اجتماعًا ثلاثيًّا برئاسة الأمين العام للجامعة أحمد أبو الغيط، يهدف إلى دفع عملية التسوية السياسية للأزمة الليبية، ويأتي في إطار متابعة النتائج التي توافقت عليها الدول والمنظمات العربية والغربية والإقليمية التي شاركت في الاجتماع الوزاري الذى عُـقد حول ليبيا يوم 22 سبتمبر الماضي في نيويورك.

وقال الناطق الرسمي باسم أمين عام الجامعة، الوزير المفوض محمود عفيفي، إن هذا الاجتماع سيضم كلاً من الرئيس التنزاني الأسبق جاكايا كيكويتي الممثل الأعلى للاتحاد الأفريقي إلى ليبيا، ومارتن كوبلر الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة الدعم الأممية في ليبيا.

يهدف اللقاء أساسًا إلى توحيد وتنسيق الجهود العربية والأفريقية والأممية الرامية إلى تشجيع الحوار السياسي بين كافة الأطراف الليبية، وتأمين الدعم الدولي والإقليمي اللازم لاستكمال تنفيذ الاستحقاقات التي نصَّ عليها الاتفاق السياسي الليبي برعاية أممية، وإنجاح عملية الانتقال الديمقراطي في البلاد.

وأضاف الناطق أن الاجتماع يأتي أيضًا للبناء على ما أفضى إليه الاجتماع الوزاري لدول جوار ليبيا الذي عُـقد في العاصمة النيجرية نيامي يوم 19 أكتوبر الجاري، الذي شاركت فيه جامعة الدول العربية بوفد عالي المستوى.

وأوضح نفس المصدر أن الأمين العام والممثل الأعلى للاتحاد الأفريقي والممثل الأممي الخاص سيصدرون بيانًا مشتركًا، عقب اجتماعهم، يحدد سبل الارتقاء بمستوى التنسيق القائم بين الجامعة العربية والاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة حول الملف الليبي.

سيكون الاجتماع بمثابة خريطة طريق لتحركات واتصالات المنظمات الثلاث في المرحلة المقبلة لتشجيع جهود تحقيق الوفاق الوطني في ليبيا، وهي الجهود التي تعتزم الجامعة العربية الاضطلاع بدور رئيسي فيها خاصة مع قيام الأمين العام بتسمية ممثله الخاص الجديد إلى ليبيا على النحو الذي أقره اجتماع مجلس الجامعة الذي عُـقد على مستوى وزراء الخارجية بالقاهرة في 8 سبتمبر الماضي.