مقتل صياد وإصابة آخر جراء قصف جوي قبالة ميناء درنة البحري

أكدت مصادر محلية من مدينة درنة لـ«بوابة الوسط»، مقتل صياد ليبي وإصابة معاونه جراء قصف جوي قبالة ميناء البحري بالمدينة.

وقالت المصادر إن مقاتلات حربية شنت غارات جوية على تمام الساعة 11:00 صباحًا واستهدفت مركب صيد قبالة الميناء البحري لمدينة درنة، ونتج عنها مقتل الصياد «ونيس الحاج، وأصيب زميله أكرم بوخطوة».

يذكر أن غرفة عمليات عمر المختار أهابت بالصيادين عدم مزاولة مهنة الصيد قبالة شواطئ درنة وضواحيها، ومنعت مغادرة أو اقتراب أي جرافة من الميناء البحري.