الحكومة المؤقتة تدين الهجوم الإرهابي في سيناء المصرية

دانت الحكومة الليبية المؤقتة، اليوم السبت، الهجوم الإرهابي الذي وقع في شمال سيناء المصرية، وراح ضحيته 12 جنديًا وإصابة 6 آخرين.

وذكر بيان للحكومة المؤقتة أنها «تدين بأشد عبارات الاستنكار الجريمة البشعة التي حدثت في شبه جزيرة سيناء المصرية والتي نفذتها أياد آثمة تمثل العصابات الإجرامية المسلحة».

وقدّمت الحكومة الليبية الموقتة خالص العزاء لمصر قيادة وشعبًا، داعية للضحايا الذين تحسبهم شهداء بالرحمة.

وأكدت الحكومة في بيانها على تعاونها الدائم مع مصر في الحرب ضد الإرهاب، مشيرة إلى أن «جهات أجنبية تقف وراء تلك الأحداث لزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقه العربية بأكملها».

وكانت القوات المسلحة المصرية أعلنت أمس الجمعة، عن استشهاد 12 من أفرادها وإصابة 6 آخرين، إضافة الى مقتل 15 إرهابيًا، خلال هجوم على نقطة تأمين في محافظة شمال سيناء شمال شرق البلاد.