الصادق الغرياني: هكذا يجب معاملة نازحي بنغازي في طرابلس

طالب المفتي السابق الشيخ الصادق الغرياني أهل طرابلس بمعاملة النازحين والمهجرين من مدينة بنغازي «مثل معاملة الأنصار للمهاجرين»، وأن يؤثروهم على أنفسهم في كل شيء، في أولويات الدراسة بالجامعة والعلاج بالمستشفيات.

وقال الغرياني خلال برنامج «الإسلام والحياة» بقناة التناصح، أذيع الأربعاء 28 سبتمبر الجاري، «إن المهجرين والنازحين من مدينة بنغازي هم غرباء ضعفاء مظلومون ومقهورون، يجب على أهلهم في طرابلس معاملتهم مثل معاملة الأنصار للمهاجرين».

وسبق للغرياني أن هاجم «قوة الردع» بعد أن ألقت القبض على مجموعة من أعضاء «داعش» في طرابلس، كانوا قد فروا من بنغازي، وبثت القوة فيديو ظهر فيه شخص يدعى محمد البرغثي يدلي باعترافات عن انتمائه إلى التنظيم ومشاركته في الهجوم على قاعدة معيتيقة، مقر القوة.

■  اقرأ أيضا: القوة الثامنة تتوعد بن حميد وتستهجن «الحملة الإعلامية» ضد كارة

وقال الغرياني «إن شعار محاربة الدواعش الذي ترفعه قوة الردع الآن هو الشعار ذاته الذي تدمر به بنغازي منذ أكثر من عام ونصف العام، وهو الشعار الذي قتل به قادة الثوار في بنغازي ونحو ثلاثمئة من الدعاة وخطباء المنابر والميادين».

كلمات مفتاحية