فضيل الأمين: كوبلر تجاوز مهامه وحدود مسؤولياته

اعتبر عضو لجنة الحوار السياسي، فضيل الأمين، أن المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر، تجاوز مهامه وحدود مسؤولياته من خلال مطالبته بإلغاء تجريم الهجرة غير الشرعية في ليبيا وإنشاء نظام للجوء في أسرع وقت ممكن.

وقال فضيل الأمين في تغريدة له على تويتر «السيد كوبلر توقف... أنت لست الحاكم السامي لليبيا. ليس من حقك ولا من مهامك أن تصدر التعليمات والإرشادات، أعتقد أنك في تغريداتك الأخيرة تجاوزت مهامك وحدود مسؤولياتك».

وأشار عضو لجنة الحوار السياسي، فضيل الأمين، في رده على تغريدة للمبعوث الأممي: «إن القوانين الليبية شأن ليبي داخلي وليس من مهامك. أنت لست مواطنًا ليبيًّا لكي تقترح قوانين أو إلغاء قوانين، يمكنك أن تستخدم كلمة (أتمنى أو أرجو) أما كلمة (ينبغي) فمرفوضة رفضًا قاطعًا».

وطالب المبعوث الأممي إلى ليبيا، مارتن كوبلر، بإلغاء تجريم الهجرة غير الشرعية في ليبيا وإنشاء نظام للجوء في أسرع وقت ممكن، حيث قال في تغريدة على تويتر: «ينبغي أن تقوم ليبيا بإلغاء تجريم الهجرة غير النظامية وإنشاء نظام للجوء في أسرع وقت ممكن»، وأدرج المبعوث الأممي عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي سلسلة تغريدات تتعلق بأوضاع المهاجرين وحقوق الإنسان وانتهاكات المجموعات المسلحة وضرورة المصالحة الوطنية في ليبيا.

وأضاف فضيل الأمين: «صحيح أننا دولة في حالة ضعف وتمزق داخلي ونعاني تدخلات دولية وإقليمية ولكننا لم ولن نتنازل عن سيادتنا لدولة إقليمية أو غير إقليمية أو هيئة دولية أو إقليمية. الضعف حالة عابرة وليست واقعًا أبديًّا. مهمتك مساعدة الليبيين في الوصول ببلدهم للأمن والاستقرار والنجاح وليس التشريع لهم أو إصدار المراسيم والأوامر حتى ولو كان في شكل تكرار لتوصيات من بعض المنظمات الدولية لكي تنجح في مهمتك التي حددتها لك البعثة الأممية. أرجو أن تلتزم بالمهمة والهدف المحدد. ليببا لا تبحث عن رئيس أو زعيم. ليبيون كثيرون يلعبون بعبث هذا الدور في هذا الوطن الذي يعاني».