انتشار فيروس الحزام الناري في أبوزاهية والثلاثين شرق سرت

شهدت منطقة أبوزاهية ظهور وتفشي مرض حساسية جلدية انتشر بالمنطقة الواقعة (20 كلم) شرق سرت، تصيب الأطفال وكبار السن.

وقال رئيس المجلس التسييري بمنطقة أبوزاهية بسرت، محمد حامد أبوراوي المعداني، لـ«بوابة الوسط» الثلاثاء إن عددًا من الحالات المرضية ظهرت عليها أعراض فيروس الحزام الناري الجلدي، في غياب وجود الأدوية الجلدية المضادة لعلاج هذا الفيروس الجلدي الخطير.

وناشد أبو راوي اللجنة الدولية للصليب الأحمر ضرورة التدخل لتكليف فريق طبي متخصص لزيارة منطقة أبوزاهية، وتوفير الأطباء والعلاج والأدوية، كما حمَّل مسؤولية تفشى هذا الفيروس الجلدى الخطير للمركز الوطنى لمكافحة الأمراض ووزارة الصحة بالحكومتين والمجلس المحلي بسرت، لعدم توفيرهما الإمدادات الطبية وإقامة مستشفى ميداني متنقل بمناطق سرت، التي تعاني من ظهور الأمراض والفيروسات التى تصيب الكبير والصغير، وانتشار الأوبئة بسبب كثرة الجثث وانتشار الحيوانات النافقة التي تسبب الأمراض.

من جهة أخرى قال طبيب متخصص بالجلدية بسرت إن المرض المنتشر بمناطق أبوزاهية والثلاثين ومناطق أخرى غرب سرت، هو فيروس جلدي يسمى الحزام الناري، وهو مرض يصيب الأطفال وأكثر شيوعًا وانتشارًا لدى البالغين وخصوصًا كبار السن، وتعتبر هذه أول أعراض الحزام الناري ويعتبر شديد الخطورة على أعضاء الجسم ذات الحساسية العصبية، والمتفرعة من العمود الفقري، ويظهر كطفح جلدي وآلام وصداع وفشل بأطراف الجسم، بالإضافة إلى ظهور حبوب جلدية بالجسم تسبب الحكة.

وأوضح الطبيب المتخصص بالجلدية، أحمد الورغلي، أن فيروس الحزام الناري يظهر على الجلد على شكل حويصلات، ويسبب قصورًا في الغدة الدرقية، ويصيب الجذور العصبية في الحبل الشوكي، وهو مرض معدٍ، ويسبب توترًا في الأعصاب.