المهشهش لـ«بوابة الوسط»: التغطية المالية تعيق توزيع الكتاب المدرسي

قال مدير عام مركز المناهج التعليمية والبحوث التربوية بوزارة التعليم في الحكومة الموقتة، محمد المهشهش، إن «التغطية المالية تعيق عملية توزيع الكتاب المدرسي للعام الدراسي الجديد».

وأوضح المهشهش في تصريح إلى «بوابة الوسط»، اليوم الاثنين، أن المركز خاطب منذ بداية العام رئاسة الوزراء لتوفير التغطية المالية لتوزيع الكتب المدرسية على جميع المدن والمناطق الليبية، إلا أنه أشار إلى أن رئيس الحكومة الموقتة عبدالله الثني أبلغهم «في رسالة رسمية أن الحكومة يتعذر عليها التغطية المالية بسبب عدم توافر الميزانية».

وأضاف المهشهش أن الإدارة تتواصل مع مركز المناهج في طرابلس للتوصل إلى حل سريع لضمان وصول الكتب المدرسية قبل بداية العام الدراسي. وتابع: «في حالة عدم وجود التغطية المالية نأمل من مسؤولي المناطق التعليمية التعاون في تسلم حصصهم وتحمل تكاليف شحن الكتب إلى مناطقهم».

وذكر أنه في حالة اللجوء إلى تسلم كل منطقة تعليمية لحصتها من الكتب المدرسية، «يجب على مسؤول التعليم في كل منطقة التقيد بأن يكون النقل والتوزيع ضمن اختصاص المخازن، ووضع آلية تسليم الكتب وتكليف مندوب خاص يتابع عملية النقل والتوزيع، إضافة إلى تحمل مصاريف المناولة المالية والتقيد بمواصفات النقل».

يشار إلى أن المركز العام للمناهج التعليمية والبحوث التربوية بوزارة التعليم في الحكومة الموقتة، أعلن في منتصف أغسطس الماضي عن توفير الكتاب المدرسي للعام الدراسي الجديد.

وأوضح المركز أنه «مع بداية كل عام دراسي جديد نقع في مشكلة عدم توفر الكتاب المدرسي مع إطلالة أول يوم دراسي جديد، ليعلم الجميع أن الكتاب المدرسي تم توفيره من قِبل وزارة التعليم وفق اختصاص المركز العام للمناهج التعليمية والبحوث التربوية منذ شهر مارس 2016 ميلادي، وهو متوفر في المخازن الرئيسية بمدينة شحات بكميات تصل إلى 38.000.000 ثمانية وثلاثين مليون نسخة».

وأضاف أن هذه النسخة هي كافية للطلاب في جميع ربوع البلاد، مشيرًا إلى وجود تواصل مع مركز المناهج بمدينة طرابلس، والاتفاق على إيصال الكتاب المدرسي إلى المخازن التابعة له، وفقًا لمحضر اجتماع موقع من قبل إدارتي الكتاب في البيضاء وطرابلس.