ليبيا في الصحافة العربية (الاثنين 26 سبتمبر 2016)

أولت الصحف العربية، الصادرة اليوم الاثنين، اهتمامًا بالشأن الليبي وركزت على تطورات الأوضاع السياسية والأمنية.

السيطرة على النفط
البداية من صحيفة «الأهرام» المصرية التي نشرت نتائج استطلاع للرأي أجراه موقع «سى إن إن» بالعربية وانتهى إلى «تأييد غالبية الليبيين، المشاركين في التصويت، سيطرة قوات المشير خليفة حفتر قائد الجيش الليبي على الهلال النفطي ودفع حرس المنشآت إلى الانسحاب».

وكان سؤال الاستطلاع حول كيف يرى الليبيون سيطرة خليفة حفتر على الهلال النفطي؟ ،  واختار ٦٥٧٢ التصويت على خيار «مفيدة للبلاد»، بينما اختار ٢٨٣٥ التصويت على خيار «غير مفيدة للبلاد»، بنسبة ٧٠% للخيار الأول مقابل ٣٠ % للخيار الثاني. وشارك في الاستطلاع ٩٤٠٧ زائرين، وجرى على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» لمدة ثلاثة أيام.

وأشارت «الأهرام» إلى أن الاستطلاع جاء بعد إعلان «الجيش الليبي»، إحكام سيطرته على الموانئ النفطية الأربعة وصده هجومًا شنه حرس المنشآت النفطية، حاول من خلاله الحرس استعادة المنطقة التي كانت تحت سيطرته سابقًا.

خطف كندي
أما صحيفة «النهار» اللبنانية فركزت على إعلان الحكومة الكندية أنها «أحيطت علمًا بخطف مواطن كندي في ليبيا»، مشيرة إلى سعي كندا إلى الحصول على معلومات عن المختطف.

وذكرت الصحيفة أن «السلطات الليبية ذكرت الأسبوع الماضي أن كنديًّا وإيطالييْن اثنيْن خطفوا في الصحراء جنوب غرب البلاد على يد عصابة إجرامية»، منوهة إلى وصف وزارة الخارجية الكندية عملية الخطف بأنها «مثيرة للقلق»؛ إذ قالت الناطقة باسم الحكومة في رسالة بالبريد الإلكتروني: «إن حكومة كندا لن تعلق أو تفصح عن أية معلومات من شأنها أن تعرض للخطر جهودها الجارية لتأمين الإفراج عن مواطنين كنديين أو تهدد سلامتهم».

وقال قوماني محمد صالح، عميد بلدية غات، إن الرجال الثلاثة الذين يعملون في مشروع مطار خُطفوا على الطريق بين بلدتي غات وتهالا على مقربة من الحدود مع الجزائر في وقت مبكر الاثنين. ولم تعرَف على الفور الجهة المسؤولة عن عملية الخطف، والظروف الحالية للمخطوفين.

نساء قناصة في «داعش»
بدورها، اهتمت صحيفة «الخليج» الإماراتية بإعلان مصدر عسكري بقوات «البنيان المرصوص» ، مقتل اثنين وإصابة أربعة بصفوفها بمحاور القتال في سرت، الأحد.

وقالت الصحيفة: «أكد تقرير ظهور سيدات قناصة للمرة الأولى بين صفوف تنظيم (داعش) الإرهابي في المدينة». ونقلت عن «بوابة الوسط» أن القتيلين هما عبدالعظيم صالح الأحرش، وأيمن محمد العصاني، وأن الجرحى تلقوا العلاج بالمستشفى الميداني بالظهير غرب سرت، ونُقل اثنان منهم إلى مستشفى مصراتة.

كما أشارت إلى قتل اثنين من التنظيم الإرهابي في محيط مساكن الجيزة البحرية بسرت السبت. ونقلت عن موقع «ميدل إيست آي» تقريرًا يشير فيه إلى «ظهور سيدات قناصة للمرة الأولى بين صفوف التنظيم الإرهابي خلال المعارك الأخيرة ضد قوات «البنيان المرصوص»، في تطور جديد للاستراتيجية التي يعتمدها التنظيم في المدينة إثر الخسائر المتلاحقة التي لحقت به.

ونقل التقرير عن أحد مقاتلي «البنيان المرصوص» يدعى علي زيد قوله إنه رصد وجود سيدات من التنظيم في مواقع القناصة اشتركن في العمليات الأخيرة، وأصابت إحداهن قائده برصاصة في القدم. وأضاف: «لم نصدق ما رأينا، لقد رأيت سيدة من التنظيم في موقع القناصة، كانت على بعد 300 متر فوق أحد المباني، وكانت تصوب نحوي مباشرة».

الصحيفة الإماراتية نوهت كذلك إلى نفي سفارة ليبيا في القاهرة الإعلان المنشور ببعض المواقع الإلكترونية بشأن إصدار السلطات المصرية قرارًا بوقف دخول المواطنين الليبيين مصر عبر مطار برج العرب بالإسكندرية ومطار القاهرة الدولي وكذلك منع دخول قوائم الموافقة الأمنية.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط