ناقلة إيطالية تزود محطة الخليج في سرت بشحنة وقود ثانية

رست ناقلة إيطالية تحمل شحنة ثانية من الوقود الخفيف على المنصة العائمة بمشروع تنفيذ محطة الخليج البخارية في منطقة القبيبة بضواحي سرت الغربية.

يذكر أن الشحنة الأولى التي بلغت 40 ألف متر مكعب من الوقود وصلت محطة كهرباء الخليج الثلاثاء الماضي.

وقال مدير مكتب الإعلام بالمجلس المحلي سرت لـ«بوابة الوسط» إن الناقلة الإيطالية تحمل قرابة 37 ألف متر مكعب لتشغيل المولدات بالوحدة الأولى بمحطة كهرباء الخليج البخارية، لإنتاج 1400 ميغاواط.

وأضاف: «إن الهدف من تشغيل الوحدة الأولى هو زيادة القدرة الإنتاجية لتغطية العجز في الشبكة العامة للكهرباء في البلاد، حيث بدأ ضخ الوقود من الناقلة الإيطالية عن طريق منظومة بحرية للمولدات الكهربائية مباشرة، ويستغرق الضخ 24 ساعة».

وأوضح: «إن محطة كهرباء الخليج البخارية مشروع استراتيجي ضخم في قطاع الكهرباء، تعمل فيه الوحدة الأولى فقط، فيما لم تكتمل باقي الوحدات الثلاث»، مشيرًا إلى أن تكلفة المشروع تصل إلى 1.8 مليار دينار، ونسبة الإنجاز نحو 67%.

وأكد مسؤول ملف الإعلام بسرت أن المهندسين والفنيين الليبيين هم الذين يشرفون على تشغيل الوحدة الأولى بمحطة الخليج البخارية لإنتاج الطاقة، بدلاً عن العمالة الكورية بشركتي «هونداي» و«دوزان» الكوريتين، الذين غادروا نهائيًّا ليبيا منذ العام 2014، بسبب تردي الأوضاع الأمنية وبطلب من حكومتهم.

وذكر قائلاً: «إن القدرة الإنتاجية بالوحدة الأولى بالمحطة وصلت إلى 200 ميغاواط، ودخلت الشبكة العامة للكهرباء لتخفيف الأحمال بالشبكة بالمناطق الغربية والجنوبية، وإن المستهدف الحقيقي لإنتاج الوحدة 350 ميغاواط لو تحسنت الظروف مستقبلاً».