أجواء احتفالية باليوم الأول لعيد الأضحى في بني وليد

تشهد مدينة بني وليد مثل بقية المدن الليبية أجواء احتفالية اليوم الاثنين، أول أيام عيد الأضحى المبارك، وسط طقوس ذات نكهة خاصة من عادات وتقاليد تختلف بين منطقة وأخرى، حيث تعم الفرحة مختلف أنحاء المدينة، والتهاني بالعيد يزيدها الأطفال بهجة وفرحاً بزياراتهم إلى الأهل والأقارب.

ويخرج أهالي بني وليد في الساعات الأولى من يوم العيد، لأداء صلاة العيد، فيما تتردد على كل لسان عبارة «معيدين فايزين» وعبارة «كل عام وأنتم بخير» وسط المصلين والأشخاص الذين يتجولون في الشوارع والأحياء والقبائل.

وتتبادل العائلات في مدينة بني وليد الزيارات مع الأقارب والأصدقاء بعد تناول وجبة الغذاء في أول أيام العيد.

المزيد من بوابة الوسط