الكوني يزور الجرحى الليبيين في تونس ويناشد ألمانيا وإيطاليا منحهم تأشيرات للعلاج

زار عضو المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني موسى الكوني، اليوم الأربعاء، الجرحى الليبيين الذين يتلقون العلاج في تونس، وناشد دول العالم وبشكل خاص «ألمانيا وإيطاليا» منحهم تأشيرات للعلاج.

وقال الكوني، في تغريدة له عبر حسابه على موقع «تويتر»: «أناشد دول العالم التي وعدت بدعمنا في حربنا ضد #داعش، خاصة ألمانيا وإيطاليا، أن تسمح بحصول جرحانا على تأشيرات للعلاج».

واستنكر عضو المجلس الرئاسي في تغريدة أخرى الصراعات السياسية التي يدفع ثمنها الوطن والمواطن قائلاً في تغريدة ثانية: «كم تبدو بائسة تلك الصراعات السياسية التي تتكلل على ظهر الوطن، أمام وجع محارب، فقد أطرافه في معارك من أجل وحدة ليبيا».

وقدم الكوني، في تغريدة ثالثة، التحية للأسر التي قدمت أبناءها للدفاع عن ليبيا وتخليصها من تنظيم «داعش» حيث قال: «تحية لأسر قدمت فلذات أكبادها بصبر لتجلي عن ليبيا خطر داعش. تحية لأسر الشهداء، والجرحى، أنهم بحق الروح النابض للوطن».

وقال عضو المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في تغريدة رابعة: «شددت لأبطالنا الجرحى في تونس، بأنهم يمثلون قيمة عليا للوطن، وللعالم. لقد دحروا عدوًا شرسًا في مشروعه دمار كل الإنسانية».

المزيد من بوابة الوسط