مارتن كوبلر: هناك ثلاث ركائز لعملية السلام في ليبيا

قال مبعوث الأمم المتحدة ورئيس بعثتها للدعم في ليبيا، مارتن كوبلر، إن هناك ثلاث ركائز لعملية السلام في ليبيا هي: «العملية السياسية، والمسار الأمني، ومسار المصالحة الوطنية»، وفق ما غرد عبر حسابه على موقع «تويتر» اليوم الأربعاء.

وشارك المبعوث الأممي، صباح اليوم، في افتتاح الاجتماع التحضيري الذي تسيره بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا لاستكشاف الخيارات المتاحة للمصالحة الوطنية في ليبيا بمشاركة خبراء ليبيين ودوليين.

ونشر كوبلر عبر حسابه على «تويتر» صورًا قال إنها لوصول المشاركين في الاجتماع التحضيري للتنقيب عن خيارات المصالحة الوطنية في ليبيا الذي انطلق صباح اليوم في العاصمة التونسية ويستمر لمدة ثلاثة أيام بمشاركة 16 خبيرًا دوليًا و60 خبيرًا ليبيًا.

وعبر كوبلر عن سعادته بالمشاركين في الاجتماع قائلاً: «سعيد جدًا لرؤية تجمع هذا العدد من الخبراء الدوليين والوطنيين بالإضافة إلى العديد من الشخصيات القبلية هنا اليوم».

وأكد المبعوث الأممي إلى ليبيا على أن المصالحة الوطنية «لا تعني الإفلات من العقاب. ولكننا نحتاج إلى آلية لدمج جميع أولئك الذين ليست أيديهم ملطخة بالدماء في المجتمع».

وحث كوبلر المشاركين في الاجتماع على ضرورة «إشراك النساء والشباب وكذلك الأشخاص المهمشين في مسار المصالحة الوطنية» في ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط