«وادي دينار» تستنكر الاعتداء على نزلاء دار الوفاء لرعاية العجزة والمسنين بطرابلس

استنكرت منظمة «وادي دينار» للأعمال الخيرية والإنسانية في بني وليد حادثة التعدي بالضرب والاعتداء التي تعرض لها عدد من النزلاء بدار الوفاء لرعاية العجزة والمسنين بمدينة طرابلس.

وطالبت منظمة «وادي دينار»، في بيان تلقته «بوابة الوسط» اليوم الأحد، وزارة الشؤون الاجتماعية وكافة الجهات والمنظمات ذات الاختصاص بـ«حماية كافة النزلاء بالدار وعدم السماح لأي من كان بالتعرض لهم بالإهانة أو الضرب».

من جانبها ذكرت وزارة الشؤون الاجتماعية بحكومة الوفاق عبر صفحتها على موقع «فيسبوك» أن ما نشر «عبر صفحات التواصل الاجتماعي من معلومات وصور ماهي إلا هجمة شرسة على الدار والوزارة».

وأضافت أن المفوضة بوزارة الشؤون الاجتماعية فاضي منصور الشافعي اجتمعت مساء الخميس مع موظفي الدار بخصوص الخلاف الذي وقع بينهم، واستمعت للطرفين «حيث تقبل الجميع الحوار بكل رحابة صدر وشفافية وعادت المياه إلى مجاريها» بحسب الصفحة.

يشار إلى أن عددًا كبيرًا من رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا الخميس صورًا تظهر تعرض عدد من نزلاء دار الوفاء لرعاية العجزة والمسنين للضرب من قبل بعض موظفي الدار، ما أسفر عن إصابة عدد من النزلاء بجروح وكدمات.

وأكدت وزارة الشؤون الاجتماعية بحكومة الوفاق الوطني «علاج المشاكل والصعوبات التي يعاني منها موظفو الدار من قبل أن تتسلم حكومة الوفاق الوطني مهامها»، ونوهت إلى أنها «تعتبر جهة إشرافية على دار الوفاء ولا تقوم بمحاسبة الموظفين بل هذا من صميم عمل مدير الدار».

المزيد من بوابة الوسط