مجلس النواب يعقد جلسة استماع لـ«الحكومة الموقتة»

عقد مجلس النواب اليوم جلسة استماع لـ«الحكومة الموقتة» بحضور رئيس الحكومة عبدالله الثني ووزير الداخلية محمد الفاخري ومحافظ مصرف ليبيا المركزي علي الحبري.

وطرح النواب الحاضرون العديد من الأسئلة التي تتعلق بالحالة الأمنية والخدمية في المدن الليبية، بالإضافة إلى الخدمات الصحية وملف الجرحى.

وأكد رئيس الحكومة الموقتة عبدالله الثني خلال الجلسة أن ملف الجرحى تم تحويله للقيادة العامة للجيش بطلب من رئيس مجلس النواب، مشيرًا إلى أن الحكومة حولت أخيرًا مبلغ 25 مليون دينار لصالح القيادة لحل مشكلة الجرحى.

كما تحدث رئيس الحكومة عبدالله الثني عن عدة ملفات أهمها أزمة النازحين وتحديد مكان ديوان مجلس الوزراء، إلى جانب وزارة الخارجية ومطالبته بإحالة وزير الخارجية محمد الدايري إلى التحقيق، بالإضافة إلى توقف مرتبات عدد من المدنيين والعسكريين في الخارج.