انطلاق أعمال المؤتمر التأسيسي للتجمع الوطني الليبي بالأصابعة

بدأت، صباح اليوم الاثنين بمدينة الأصابعة، أعمال المؤتمر العام الأول التأسيسي للتجمع الوطني الليبي، بحضور 400 عضو من أعضاء الهيئة التأسيسية وأعضاء الأمانة العامة وأمناء وأعضاء فروع التجمع بمختلف البلديات الليبية وأمناء وأعضاء فروع التجمع بالساحات الخارجية.

وقال عضو التجمع الوطني الليبي عبدالمنعم اللموشي إن المؤتمر يقام تحت شعار «المصالحة الوطنية مسارنا نحو المستقبل»، منوهًا إلى أن المؤتمر العام الأول يناقش في جدول أعماله الوثائق التأسيسية ومن ضمنها النظام الداخلي والرؤية السياسية للتجمع تمهيدًا لاعتمادها، كما يناقش مقترحًا ببرنامج عمل تفصيلي يتعلق بالمصالحة الوطنية على مدى العام 2016 – 2017 لاعتماده واتخاذ الإجراءات العملية المنفذة له.

وذكر اللموشي، في تصريحات خاصة إلى «بوابة الوسط»، أن المؤتمر سيستهل أعماله بالاستماع إلى تقرير الأمين العام عن حال التجمع وأداء اللجان النوعية في الأمانة العامة، وسيختتم مناقشاته بوضع الضوابط الخاصة بميزانية التجمع ومصادر تمويلها وكذلك اختيار الهيئة العليا والأمانة العامة للتجمع واعتمادها لفترة 4 سنوات حسب ما تنص عليه مواد النظام الداخلي للتجمع.

وألقى الأمين العام للتجمع الوطني الليبي أسعد زهيو كلمة الافتتاح مرحبًا بالحضور مستعرضًا أهم المحطات التي رافقت مسيرة التجمع خلال عام مركزًا على أهم القضايا الراهنة التي تصاحب الحالة الليبية وأزماتها وكيف يتعاطى التجمع معها وفقًا لثوابته ومرجعياته.

يشار إلى أن التجمع الوطني الليبي أعلن عن تأسيسه رسميًا في 15/8/2015 بمدينة طبرق شرق البلاد عبر مبادرة قدمتها مجموعة شبابية من داخل ليبيا وخارجها.

المزيد من بوابة الوسط