صوان يدعو «الرئاسي» إلى تشكيل قوة حفظ سلام في بنغازي

أكد حزب العدالة والبناء «الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين في ليبيا» أن رئيس الحزب محمد صوان دعا المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني إلى تشكيل قوة حفظ سلام للفصل بين طرفي القتال في مدينة بنغازي، حيث يقاتل الجيش الليبي والشباب المساند له، تحالف «مجلس شورى ثوار بنغازي وتنظيم أنصار الشريعة، وتنظيم داعش».

وقال الحزب في بيان نشره على صفحته الرسمية بموقع «فيسبوك» ليل الجمعة: «إذ تبين إدارة الإعلام بحزب العدالة والبناء بأن ما تفضل به رئيس الحزب السيد محمد صوان في مقابلته على قناة الرائد الفضائية هو دعوة المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني إلى تشكيل قوة محايدة وتحت شرعيته للفصل بين المتحاربين في مدينة بنغازي».

وأضاف البيان أن «الحزب ينفي ما ورد في بعض وسائل الإعلام وصفحات المدونين على مواقع التواصل الاجتماعي من تحريف للكلام عن مساره وتزييف للحقائق، مما يثبت فقدانهم المصداقية وإصرارهم على الكذب والتمويه، وذلك في سياق الحملة الإعلامية الموجهة ضد الحزب بسبب موقفه الداعم الحوار والمصالحة من أجل التعجيل بإنهاء حالة الانقسام السياسي والمجتمعي، ونزع فتيل الحرب وحقن دماء الليبيين».

ودعا حزب العدالة والبناء في البيان «كافة وسائل الإعلام المختلفة إلى نشر الحقيقة وتبني خطاب التهدئة والتصالح الذي يرسخ قيم التعايش السلمي والتسامح، والابتعاد عن سياسة التضليل الإعلامي وتحريف الكلام وقلب الحقائق للتأثير على الرأي العام وتحقيق أغراض جهوية وسياسية ضيقة على حساب الوطن».

المزيد من بوابة الوسط