سفير روسيا لدى طرابلس: الضربات الأميركية في ليبيا «غير قانونية»

أعلن سفير روسيا لدى ليبيا، إيفان مولوتكوف، الثلاثاء، موقف بلاده من الضربات الجوية التي نفذتها واشنطن على مواقع تنظيم «داعش» في مدينة سرت، بالقول إنها «تفتقر إلى الأسس القانونية».

ونقلت وكالة «إنترفاكس» الروسية عن السفير تأكيده أن مسألة توجيه ضربات إلى إرهابيين في ليبيا، تحتاج إلى اتخاذ قرار من مجلس الأمن الدولي.

ورفض الدبلوماسي الروسي التعليق على إمكانية توجيه بلاده ضربات ضد مواقع تنظيم «داعش» في ليبيا، في حال حصول موسكو على طلب مناسب في هذا الشأن.

إلا أن ممثلاً في الخارجية الأميركية رفض، في حديث لوكالة «إنترفاكس»، اتهامات السفير الروسي بشأن عدم شرعية الضربات الأميركية على «داعش» في ليبيا، وقال: «تستطيع الولايات المتحدة أن تستخدم القوة ضد تنظيم داعش في ليبيا، وذلك بمثابة إجراءات دفاعية ذاتية، في إطار النزاع المسلح المستمر مع التنظيم».

 

المزيد من بوابة الوسط