وزارة الداخلية بطرابلس تكشف مكان تواجد المصور سليم الشبل

كشفت وزارة الداخلية بطرابلس اليوم الاثنين، عن مصير المصور بقناة ليبيا سليم الشبل، مؤكدة أن إحدى الدوريات الأمنية التابعة لها ألقت القبض عليه خلال اليومين الماضيين.

وأوضح مكتب الإعلام الأمني بوزارة الداخلية أن الشبل «موجود وبصحة وحالة جيدة حيث تم ضبطه من قبل الدوريات الأمنية التابعة للإدارة العامة للأمن المركزي لتحقيق معه في بعض المخالفات أثناء قيامه بتغطية المظاهرات بميدان الشهداء الجمعة الماضي».

وأضاف في بيان عبر صفحته على موقع «فيسبوك» ردا على ما تداول بشأن اختطاف الشبل على وسائل إعلام ومواقع التواصل الاجتماعي ومنظمات حقوقية أن الشبل أحيل «إلى مركز شرطة المدينة التي بدورها أحالت القضية إلى النيابة العامة لإتخاذ ما يلزم من إجراءات قانونية حيال المعني».

ونفت الوزارة أن يكون المصور الشبل قد تعرض للاختطاف في طرابلس.

وفي سياق متصل، تواصلت «بوابة الوسط» مع مدير مؤسسة الإصلاح والتأهيل البركة (الرويمي) علي الساعدي الذي نفى الأخبار المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي أن يكون الشبل في سجن عين زارة مؤكدا أن مؤسسة الإصلاح والتأهيل جهة تنفيذية ولا تستقبل أي سجناء إلا عن طريق النيابة العامة.

وقال الساعدي إن مؤسسة الإصلاح والتأهيل قد علقت العمل منذ يوم 17 يونيو الماضي. حيث لم تستقبل أو تسلم أي نزيل منذ ذلك الوقت.

المزيد من بوابة الوسط