خفر السواحل الليبي يعترض 137 مهاجرًا في البحر قرب طرابلس

اعترض خفر السواحل الليبي قاربًا يقل 137 مهاجرًا من دول أفريقية كانوا يحاولون عبور البحر المتوسط للهجرة إلى أوروبا.

وقال مسؤول في خفر السواحل في طرابلس، وفق فرانس برس اليوم الجمعة، إن «دورية عثرت في البحر على بعد نحو 20 ميلاً من شاطئ القره بوللي (70 كلم شرق طرابلس) على قارب مطاطي على متنه 137 مهاجرًا تسربت المياه إليه».

وأضاف «جرى إعادة المهاجرين وجميعهم من دول أفريقية بينها نيجيريا، إلى البر، وكان بينهم 21 امرأة وطفلان، نقلوا إلى مركز إيواء في تاجوراء» شرق طرابلس.

وكلما كانت الأحوال الجوية أفضل خصوصًا في فصل الصيف ازداد عدد الذين يحاولون عبور البحر للوصول إلى أوروبا.

وجاء في تقرير برلماني بريطاني نشر في الثالث عشر من مايو أن عملية الاتحاد الأوروبي البحرية ضد مهربي البشر قبالة الشواطىء الليبية «فشلت» ولا تسهم «سوى في دفع المهربين إلى تغيير خططهم».

وبحسب المفوضية العليا للاجئين فإن أكثر من 28 ألف مهاجر وصلوا إيطاليا منذ مطلع السنة، ليصبح هذا البلد الأوروبي أبرز باب دخول إلى القارة العجوز بعد إغلاق طريق البلقان والاتفاق بين تركيا والاتحاد الأوروبي حول مسألة المهاجرين.

المزيد من بوابة الوسط