كوبلر: ليبيا تحتاج إلى جيش موحد

قال المبعوث الأممي إلى ليبيا، مارتن كوبلر، إن ليبيا بلد موحد تحتاج إلى جيش موحد تحت قيادة المجلس الرئاسي بصفته القائد الأعلى بحسب الاتفاق السياسي.

وأضاف كوبلر في مقابلة مع قناة «ليبيا» عرضت الثلاثاء، أن المجلس الرئاسي هو الهيئة التنفيذية في البلاد وأن دعوته فريق الحوار السياسي للانعقاد جاءت لطرح رؤيته حول المختنقات التي تحدث في تنفيذ الاتفاق السياسي.

ووصف كوبلر جلسات الحوار في تونس بـ«التاريخية»، وجرى خلالها مناقشة جميع المشاكل وكيفية حلها.

وعن دور الأمم المتحدة في الجانب الاقتصادي وتحسين الأوضاع المعيشية، قال كوبلر: «إن ليبيا تحتاج إلى خطوات عملية، على المدى القصير لتحسين الخدمات، ولكن على المدى البعيد ماذا سيحدث في بنغازي وسرت بعد انتهاء الحرب (..) دائمًا أسأل الليبيين خاصة الشباب أين يرون ليبيا بعد 10 سنوات».

وتابع المبعوث الأممي بالقول: «إن ليبيا تملك أكبر احتياطي نفط في العالم. يمكننا تطبيق خطة مارشال الشاملة لتحسين الوضع الاقتصادي على المدى البعيد».

وقال كوبلر: «إن المجلس الرئاسي وصل إلى مكانه الصحيح، كسيارة الإسعاف التي وصلت إلى المستشفى، وما نريده مساعدة الشعب الليبي خاصة الشباب الذين يمثلون 70% من إجمالي عدد السكان. يجب على الشباب التوجه إلى الجامعات للتعلم والبناء، ومَن يريد العسكرية يتوجه إلى الجيش».

 

المزيد من بوابة الوسط