توقف إنتاج حقل السرير بعد إيقاف التصدير من ميناء الحريقة

قررت شركة الخليج العربي الاثنين وقف الإنتاج من حقل السرير النفطي (500 كلم جنوب غرب طبرق) عقب إيقاف تصدير النفط من ميناء الحريقة من قبل معتصمين الأحد.

وقال الناطق باسم شركة الخليج العربي للنفط، عمران الزوي، لـ«بوابة الوسط» إن إيقاف الإنتاج من حقل السرير جاء نتيجة عدم وجود مساحات كافية للتخزين في خزانات النفط بميناء الحريقة، مشيرًا إلى أن إنتاج الحقل يصل إلى 100 ألف برميل في اليوم من أصل 175 ألف تقريبًا كإنتاج كلي للشركة يوميًا.

وأوضح الزوي أن الإنتاج اليوم 70 ألف برميل من حقل مسلة القريب من حقل السرير، ولكنه أكد أيضًا أنه سيجري تخفيض إنتاجه إلى 10 آلاف برميل فقط في اليوم، لو استمر إيقاف تصدير النفط من ميناء الحريقة.

وأوقف معتصمون ينسبون أنفسهم للدفعة الخامسة لجهاز حرس المنشآت النفطية بطبرق تصدير النفط الخام من ميناء الحريقة بطبرق، مطالبين بصرف مرتباتهم المتأخرة حتى يسمحوا بإعادة التصدير من جديد.

وكان الناطق باسم شركة الخليج العربي للنفط، عمران الزوي، قال إن إنتاج الشركة للنفط سيتوقف بالكامل خلال أسبوع في حال استمر إغلاق ميناء الحريقة النفطي بطبرق.