وصول دعم من كتيبة «الرواصد» بتاجوارء إلى محاور القتال بسرت

قال مصدر عسكري من غرفة عمليات «البنيان المرصوص» إن دعمًا عسكريًا وإمكانيات بالعتاد والذخيرة وصلت، اليوم الأحد، من كتيبة «الراوصد» بتاجوارء إلى محاور القتال بمدينة سرت.

وأضاف المصدر، في تصريح خاص إلى «بوابة الوسط»، أن أعدادا كبيرة من كتيبة «الرواصد» بتاجوارء وصلت أيضًا اليوم إلى محاور القتال بسرت لدعم القوات المشاركة في القتال ضد تنظيم «داعش».

ويشار إلى أن عملية «البنيان المرصوص» انطلقت في 4 مايو الماضي، بتكليف من المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني لتحرير مدينة سرت من قبضة تنظيم «داعش» الذي يسيطر عليها منذ عام.

وتجاوز عدد القتلى في صفوف القوات المشاركة في العملية منذ انطلاقها 270 قتيلاً وأكثر من 1500 جريح حتى الآن، بحسب مصادر طبية.

وأكد مصادر عسكرية من غرفة عمليات «البنيان المرصوص» في وقت سابق أن القوات المشاركة في القتال تحاصر مقاتلي تنظيم «داعش» في مساحة لا يزيد قطرها على خمسة كيلومترات، وأن أعداد مقاتلي التنظيم لا تتجاوز 500 مقاتل، وفق المصادر.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط