«الحكومة الموقتة» تبارك انتصارات الجيش في سلطان

قالت «الحكومة الموقتة» إنها تبارك الانتصارات المتتالية التي حققها الجيش والقوات المساندة له، التي كان آخرها «سحق فلول العصابات الإرهابية التي حاولت دخول منطقة سلطان» شرق إجدابيا، مشيرة إلى أنها «كبدتهم خسائر فادحة في الأرواح والمعدات ودحرت ما تبقى منهم».

وأضافت الحكومة في بيان نشرته عبر صفحتها على موقع «فيسبوك» مساء اليوم الإثنين، «إن هذه الانتصارات وغيرها لم تكن لتتحقق لولا التضحيات الجسام التي قدمها أبناء المؤسسة العسكرية والقوة المساندة لهم من شباب الأحياء، أهالي المناطق الذين التحموا بهم لدحر الإرهاب والقضاء على ما تبقى من الفلول».

وجددت «الحكومة الموقتة» في بيانها التأكيد على «أنها تقف بكل إمكاناتها مع الجيش الليبي، ولن تدخر جهدًا في توفير الدعم اللازم له»، كما جددت مطالبها للمجتمع الدولي برفع الحظر عن تسليحه «حتى يتمكن من القضاء على الإرهاب الذي لم يعد يشكل خطرًا على ليبيا فقط، بل يهدد الأمن والسلم في المنطقة والعالم».

وناشدت «الحكومة الموقتة» في ختام بيانها «أبناء الوطن بمختلف انتماءاتهم بالوقوف صفًّا واحدًا مع القوات المسلحة ومساندتها في معركتها المصيرية مع الإرهاب، التي يتوقف عليها حاضر ليبيا ومستقبلها».

المزيد من بوابة الوسط