إنقاذ سبعة آلاف مهاجر قبالة ليبيا خلال 48 ساعة

أعلن خفر السواحل الإيطالي إنقاذ سبعة آلاف مهاجر قبالة سواحل ليبيا خلال 48 ساعة فقط انطلقوا من السواحل الليبية إلى إيطاليا.

ونقلت جريدة «ذا تايمز» البريطانية اليوم السبت أن خمسة آلاف مهاجر تم إنقاذهم أول من أمس الخميس في معدل هو الأعلى منذ أشهر، إضافة إلى إنقاذ ألفي مهاجر آخرين أمس الجمعة معظمهم من دول عربية وأفريقية من على متن قوارب صغيرة خشبية انطلقت من ليبيا.

وجاء ذلك خلال 43 عملية إنقاذ مختلفة نفذتها سفن تابعة لخفر السواحل الإيطالي وسفن لمنظمة أطباء بلا حدود وسفن تابعة لوكالة حماية الحدود الأوروبية «فرونتكس». وساعد تحسن أحوال الطقس في البحر المتوسط مزيد من المهاجرين على المجازفة وعبور البحر المتوسط إلى أوروبا.

وكان رئيس وكالة حماية الحدود التابعة للاتحاد الأوروبي «فرونتكس» كلاوس روسمير قال إنهم يتوقعون زيادة أعداد المهاجرين الساعين للوصول إلى ليبيا قادمين من ليبيا ليصل إلى عشرة آلاف مهاجر أسبوعيًا.

ووفق تقديرات مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة بلغت أعداد المهاجرين الذين وصلوا إيطاليا من ليبيا منذ بداية هذا العام الجاري 48 ألف مهاجر معظمهم من دول الصحراء الأفريقية، في أسوأ موجات الهجرة غير الشرعية التي عرفتها أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.

وكان الاتحاد الأوروبي وافق رسميًا الأسبوع الماضي على تعزيز العملية البحرية «صوفيا» قبالة سواحل ليبيا لتدريب خفر السواحل الليبي على التعامل مع أزمة المهاجرين وتنفيذ حظر السلاح المفروض من قبل مجلس الأمن ومنع وصول الأسلحة إلى مختلف الجماعات داخل الدولة.