عبدالحفيظ غوقة: سنقدم الصادق الغرياني للقضاء بتهمة التحريض على القتل والعنف

أكد نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي خلال الثورة، عبدالحفيظ غوقة، أن مجموعة من الحقوقيين باشروا في جمع تصريحات ومقاطع الفيديو التي دعا فيها المفتي الصادق الغرياني «المقال من قبل مجلس النواب» للعنف والقتل لاتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

وقال عبدالحفيظ غوقة في حديثه لقناة ليبيا الفضائية ليل الأحد: «باشرنا بجمع تصريحات الغرياني وفيديوهاته التي تدعو للعنف والقتل لاتخاذ الإجراءات القانونية ضده، وأصبح الصادق الغرياني مفتياً للدم والكراهية ومحرضًا للعنف عن طريق ذراعه العسكرية».

واعتبر غوقة أن عملية الهجوم على جنوب مدينة إجدابيا من قبل ما يسمى «ثوار إجدابيا» و«سرايا الدفاع عن بنغازي» نُفذت بأمر من الشيخ الصادق الغرياني وتستهدف مشروع بناء الدولة.

وأشار نائب رئيس المجلس الوطني الانتقالي خلال الثورة، عبدالحفيظ غوقة، إلى أنه يجب ألا نطلق على الشيخ الصادق الغرياني «لقب مفتي لأن دار الإفتاء تم إلغاؤها بقرار قضائي».

المزيد من بوابة الوسط