جون كيري يكشف مساعي لجمع حفتر ومجلس النواب لدعم السراج

كشف وزير الخارجية الأميركي جون كيري لقاء جمعه مع وزير الخارجية الإماراتي محمد بن زايد للعمل مع المصريين للجمع بين الفريق خليفة حفتر ومجلس النواب ومحاولة دعم رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج.

وقال وزير الخارجية الأميركي في كلمة ألقاها خلال مشاركته في «منتدى أوسلو» بالعاصمة النرويجية الأربعاء: «نرى الآن في ليبيا أن حكومة الوفاق الوطني قد بدأت في فرض نفسها، والتقيت قبل بضعة أيام محمد بن زايد في الإمارات، وجنبًا إلى جنب مع المصريين، أعتقد أننا نسير إلى حيث نأمل أن نجمع بين الفريق أول حفتر ومجلس النواب، ونحاول دعم رئيس الوزراء السراج، ونمضي عكس التيار لنفعل أكثر مما نفعله الآن بنجاح للحد من تمدد داعش هناك».

وفي نفس السياق قال وزير خارجية إيطاليا باولو جنتيلوني، أمس الأربعاء، إنه وإذا ما قبل القائد العام للجيش الفريق أول ركن خليفة حفتر بالسلطة السياسية لحكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج «فإنه بالإمكان إسناد دور عسكري مهم له»، وأضاف الوزير الإيطالي أنه من الواضح ومن أجل التوصل إلى حل للأزمة الليبية لا بد من مواصلة «الجزء المتبقي من الطريق»، مشيرًا إلى أن «هناك خطوة أساسية يجب القيام بها وتتمثل في بلورة تفاهم مع القوى المتواجدة في شرق ليبيا بقيادة الفريق حفتر والذي يمكنه أن يلعب دورًا عسكريًّا مهمًّا».

وأكد وزير الخارجية الأميركي جون كيري أن العالم اليوم أكثر تعقيدًا والجهات الفاعلة غير الحكومية تتنافس مع الحكومات الوطنية من أجل النفوذ والسلطة.

 

المزيد من بوابة الوسط