وفاة أحد العاملين بشركة الكهرباء جراء انفجار لغم في الكفرة

توفي مساء اليوم الإثنين أحد العاملين بشركة الكهرباء متأثرًا بجراحه التي أصيب بها قبل عشرة أيام جراء انفجار لغم أرضي في محيط المحطة الغازية الكفرة جنوب شرق ليبيا.

وقالت مصادر محلية من الكفرة لـ«بوابة الوسط» إن الفقيد عبدالله دبيو كان يقوم بواجبه الوطني وأصيب أثناء تواجده في محيط المحطة الغازية التابعة لشركة الكهرباء، وانفجر فيه لغم أرضي تركه الخارجون عن القانون من العصابات المارقة التي كانت تتحصن داخل المحطة في الأحداث الأخيرة التي شهدتها مدينة الكفرة.

وأوضحت المصادر أن الفقيد أحد العاملين بالشركة العامة للكهرباء وتوفي متأثرًا بجراحه التي أصيب بها خلال الأيام الماضية، مؤكدين أن هذه الحالة هي الثالثة من نوعها في مدينة الكفرة، حيثُ سقط قتيلان وأصيب آخر ضحايا للألغام الأرضية.

المزيد من بوابة الوسط