وفاة شخص صعقًا حاول سرقة كوابل كهرباء بمزدة

حاول أشخاص سرقة أسلاك الكهرباء المغذية لمحطة الاتصالات لشركات المدار والريفي وليبيانا في مزدة (178 كلم جنوب طرابلس)، تسببت بوفاة أحدهم صعقًا.

وأدت محاولة السرقة إلى وفاة خير محمد خير صعقًا، فيما فر الباقون، وتعرض هذا الخط للسرقة 6 مرات انقطعت فيه الاتصالات عن البلدة.

ويبذل الفنيون بدائرة مزدة جهودًا مضنية من أجل إصلاح الأعطال وتوفير المواد، ويذكر أن شابًا آخر مات صعقًا بالكهرباء قبل ثلاثة أشهر داخل المدينة، إذ تعرضت مزدة كثيرًا لعمليات سرقة أسلاك الكهرباء، في حين ضبط الأهالي اثنين من هؤلاء اللصوص وتقديمهما للعدالة، وهما الآن في سجن جندوبة في ضواحي غريان.

المزيد من بوابة الوسط