إيطاليا تتسلم من السودان أحد أكبر مهربي البشر عبر ليبيا

تسملت السلطات الإيطالية المُهرِّب الإريتري، ياهديغو مدهين ميريد، (35 عامًا)، الذي يعد واحدًا من أهم زعماء المنظمات الإجرامية المتخصصة في تهريب المهاجرين من أفريقيا الى أوروبا عبر الأراضي الليبية.

واعتقل مدهين ميريد، في السودان يوم 24 مايو الماضي، ووصل إيطاليا على متن طائرة هبطت في مطار شيامبينو نحو منتصف ليلة الثلاثاء - الأربعاء.

ووجهت السلطات الإيطالية تهمًا محددة لميريد، خاصة كونه زعيمًا لإحدى أكبر الجماعات الإجرامية التي تعمل بين وسط أفريقيا وليبيا المتخصصة في تهريب المهاجرين عبر الصحراء الليبية، ومن ثم عبر البحر الأبيض المتوسط، نحو أوروبا.

وقالت مصادر التحقيق الإيطالية، اليوم، إن السلطات الإيطالية بدأت تحقيقًا حول الحسابات البنكية التي يمتلكها المواطن الإريتري في أوروبا وخارجها، حيث تقدر ثروته بملايين اليورو.

وفي العام 2014 ثبت أنه قام بتهريب ما بين سبعة إلى ثمانية آلاف شخص من ليبيا الى إيطاليا. وتبحث أجهزة الأمن حاليًّا عن الصلات التي نسجها المعني مع أطراف أمنية أو غيرها تواطأت معه داخل الأراضي الليبية.

المزيد من بوابة الوسط