المفوضية الأوروبية تخصص 6 ملايين يورو لدعم الاستقرار في ليبيا

أعلنت المفوضية الأوروبية، اليوم الثلاثاء، عن تخصيص مبلغ 6 ملايين يورو من أجل دعم جهود الاستقرار في ليبيا، مشيرة إلى أن 5 ملايين يورو منها سيجري تخصيصها لصالح صندوق الاستقرار من أجل ليبيا.

وصندوق الاستقرار من أجل ليبيا هو مبادرة من الحكومة الليبية مدعومة من الأمم المتحدة، وتهدف إلى تحديث البنى التحتية في المناطق المتأثرة بالصراع، «ما سيسمح بعودة الخدمات الأساسية على مستوى البلديات والمناطق وإعادة إطلاق النشاط الاقتصادي»، حسب بيان للمفوضية نقلته وكالة الأنباء الإيطالية «آكي».

وأكدت المفوضية الأوروبية أن تعزيز عمل البلديات سيؤدي إلى تقوية دورها في تحقيق المصالحة على المستوى الشعبي، معلنة أن «التمويل سيوزع على بلديات منتشرة في مختلف أنحاء البلاد».

وستخصص المبالغ المتبقية، أي مليون يورو «لتأمين قواعد بيانات ومعطيات إحصائية على المستويات المحلية لتحديد ماهية حاجات المناطق وأولوياتها» بحسب «آكي».

ويأمل الأوروبيون ومعهم الأمم المتحدة بأن تستفيد السلطات المحلية من هذه المعطيات في عمليات التخطيط للأنشطة التي ستساعد على تعزيز الاستقرار في البلاد.

وأشار بيان المفوضية الأوروبية إلى أن الأمم المتحدة ستتعاون مع السلطات الليبية في عمليات إعداد قواعد البيانات وإجراء الإحصاءات.

وكان الاتحاد الأوروبي قد تعهد سابقًا بمساعدات متعددة الطيف لليبيا، تقدر بـ100 مليون يورو، كما بدأت بروكسل بالتعاون مع الحكومة الليبية الجديدة، بناء على طلب الأخيرة، بإعداد برامج عملانية لرفع كفاءة قوات حرس الحدود وخفر السواحل الليبية وإعادة تأهيل القطاع الأمني في البلاد، وفق «آكي».

ويريد الاتحاد الأوروبي الاطمئنان إلى وجود سلطات ليبية قوية تساعد في مواجهة التحديات المباشرة على حدوده الخارجية، مثل الهجرة غير الشرعية وتجارة السلاح والإرهاب.

المزيد من بوابة الوسط