كوبلر: الاتفاق السياسي باق حتى إصدار الدستور الدائم

أكد المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر، أن الأتفاق السياسي الليبي باق حتى إصدار الدستور الدائم، مشيراً إلى أن بعض الأطراف فشلت في الإيفاء بالتزامتها وعدم تقدم العملية السياسية.

وقال مارتن كوبلر في جلسة مجلس الأمن الخاصة بليبيا مساء اليوم الأثنين «يجب ان نعترف بالظرف الحالي حيث مرت خمسة اشهر منذ ان قدم المجلس الرئاسي المقترح المعدل لتشكيلة حكومة الوفاق الوطني الى مجلس النواب وبعض الاطراف فشلت في الايفاء بالتزامهام والعملية السياسية لم تتقدم حتى الان».

وأضاف المبعوث الأممي إلى ليبيا «هناك كثير من المعوقات لا تزال تواجه العملية السياسية في ليبيا احيي جهود الاتحاد الافريقي وجامعة الدول العربية و آن الاوان لكي يجتمع الاعضاء من دون اي تخويف لكي يتم تشكيل حكومة الوفاق الوطني ان يعمل المجلس الرئاسي باكمله مع باقي الاعضاء التسعة».

وأشار كوبلر إلى « أن الظروف التي تواجه الشعب الليبي تتطلب الجراة والعزيمة والصرامة واحيي جهود الموافقة على المبادرة ولعب دور القيادة وتاسيس عمليات لمحاربة داعش، المجلس الرئاسي الاحتياجات العاجلة دون تأخير المجلس الرئاسي هو المتلقي الشرعي الوحيد للمساعدات الانسانية والامنية بصفته القائد الاعلى للجيش، تقدم ملحوظ في الحرب على داعش في ليبيا خلال الفتر الانتقالية هذه الاسلحة القادمة من البر والبحر يجب ان تتوقف الاسلحة يجب ان تذهب فقط الى القوات الحكومية بعد فقط موافقة مجلس الامن».

المزيد من بوابة الوسط