«داعش» يقفل الاتصالات في هراوة ويطلق سجناء بسرت مقابل الجزية

قال مصدر من قبيلة أولاد سليمان ببلدة هراوة إن تنظيم «داعش» أقفل منذ صباح اليوم السبت جميع اشتراكات الاتصالات الدولية والإنترنت ببلدة هراوة.

وقال المصدر لـ«بوابة الوسط» إن عناصر ما يسمّى بـ«الشرطة الإسلامية» الحسبة قاموا بإقفال اشتراكات الاتصالات بهراوة وتوعدوا الأهالي بعدم الفتح نهائيًا. وأضاف المصدر أن «داعش» دشن بوابات تفتيش بهراوة وغربها ووسط سرت.

في الوقت ذاته أكد مصدر محلي لـ«بوابة الوسط»، اليوم السبت، أن «داعش» بسرت أخلى سبيل جميع السجناء، مقابل فرض الجزية على عدد منهم. وأشار المصدر إلى أن أكثر من 65 سجينًا تم إخلاء سبيلهم أمس الجمعة بسبب توقعهم وخوفهم من دخول قوات «البنيان المرصوص» وسط مدينة سرت والسيطرة عليها.